حكايات رؤساء مصر مع الرياضة.. «عبد الناصر» عاشق للشطرنج.. و«السيسي» في أول حضور بالمدرجات
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

حكايات رؤساء مصر مع الرياضة.. «عبد الناصر» عاشق للشطرنج.. و«السيسي» في أول حضور بالمدرجات


اضيف بتاريخ : 08/10/2017 الساعة : 1:36:32

صورة أرشيفية
أسماء حمدان

في ظل الأهمية الكبيرة لمباراة اليوم، بين المنتخب الوطني ومنتخب الكونغو، الساعة السابعة مساء، باستاد برج العرب، بالجولة الخامسة من تصفيات كأس العالم 2018، وجه اتحاد الكرة الدعوة إلى عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لحضور المباراة.




وإذا لبى الرئيس السيسي، الدعوة ستكون المرة الأولى له، التي يتواجد بها في المدرجات لمشاهدة المنتخب الوطني، لكنها لن تكون الأولى على الإطلاق للرؤساء.


يشتهر الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحبه لرياضة ركوب الدراجات، وظهر في أثناء حملته الرئاسية راكبًا دراجته الشهيرة، الذي اتخذ منه فرصة سياسية أيضًا لتوصيل رسالة مهمة للشعب أساسها أنه رئيس غير عادي.


وترصد "بوابة العاصمة" تاريخ الرؤساء مع المنتخب الوطني والرياضة في التقرير التالي:



كان الراحل عبدالناصر، يشجع النادي الأهلي، حيث أعلن في يناير 1956 قبوله الرئاسة الشرفية للنادي، تقديرًا للدور الوطني الذي لعبه الأهلي في مساندة الثورة.


كما كان زعيم ثورة 23 يوليو 1952، مغرمًا بلعبة الشطرنج والتنس، فضلًا عن لعب تنس الطاولة، لدرجة أن صورته وهو يتحرك أمام طاولتها نجحت في نشر اللعبة في أوساط الشارع المصري.




لم يعلن الراحل محمد أنور السادات تشجيعه لأى ناد رياضي، ولكن حسبما أفادت جيهان في أحد البرامج التليفزيونية، وكان جمال السادات نجل الرئيس المصري الأسبق محمد أنور السادات، قد صرح في حفل أقيم لتوقيع عقد الرعاية بين شركة اتصالات والنادي الأهلي منذ 4 سنوات، أن والده كان يشجع الفريق الأحمر بقوة رغم عدم إعلانه عن هذا الأمر صراحة.


كما كانت رياضة «المشى» أو السير بخطوات سريعة التى كان يمارسها الرئيس الأسبق محمد أنور السادات يوميًا لمدة نحو ساعتين أينما وجد، ولا مانع من أن تكون بعض مقابلاته أثناء المشى، وبعد أن ينتهى السادات من رياضته اليومية يقضى نحو 15 دقيقة مترجلاً دراجة ثابتة يؤدى عليها تمرين الساقين.


ثم بعدها يقوم أحد المختصين، في العلاج الطبيعي بإجراء بعض «المساج» لأنور السادات، وبعد ذلك يستلقى السادات على الأرض وعلى ظهره ممددًا جسده لمدة نحو الساعة دون أداء أي شىء على الإطلاق.




كان محمد حسني مبارك الرئيس السابق، عاشق لرياضة الإسكواش، حيث كانت صوره تملأ صفحات الجرائد وهو يمارس رياضته المعشوقة.


وكان "مبارك" من أشد المتابعين والداعمين للمنتخب الفراعنة في عصره، وكانت البداية بحضوره تكريم الفراعنة، عقب فوزه ببطولة كأس الأمم الإفريقية عام 1986، وتوالت بعدها لقاءاته العديدة بالمنتخب من بينها افتتاح كأس الأمم الإفريقية 2006 التي أقيمت في مصر، ونهائي كأس الأمم 2006، علاوة على تكريمه المستمر للمنتخب في عصره عقب تحقيق البطولات.


يشار إلى، أن الرئيس السابق، لم يعلن تشجيعه لأي ناد رياضي، إلا أن حضوره بعض المباريات الهامة للنادي لأهلي، كان آخرها الاحتفال بمئوية الأهلي أمام برشلونة الإسباني، وحضر معه حفيده محمد علاء مبارك مرتديا زي المارد الأحمر، جعل البعض يظن أنه "أهلاوي"، لكن تصريحات إعلامية لعدد من الرياضيين البارزين أكدت أنه يشجع نادي الزمالك.



السيسي جمال عبد الناصر انور السادات الرياضة

  أهم الأخبار  

اليوم.. "عبد الغفار" يناقش تنسيق القبول بالجامعات

عبور 374 سفينة قناة السويس خلال أسبوع

اليوم.. وزير البترول يشارك في اجتماعات "أوبك" بفيينا

الشرطة الإسبانية تعتقل عصابتين تهربان الأطفال عبر المغرب

اليوم.. فريق تونس يلتقي نظيره البلجيكي بالمونديال

اليوم.. "الإدارية العليا" تنظر طعن إلغاء حكم السماح لحفيدة مبارك بالسفر

 عدد المشاهدات: 975

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة