في عيد ميلاده الـ64.. محمود حميدة أول ممثل طالب بأجر مادي نظير إجراء مقابلات تليفزيونية
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 
   الفن  

في عيد ميلاده الـ64.. محمود حميدة أول ممثل طالب بأجر مادي نظير إجراء مقابلات تليفزيونية


اضيف بتاريخ : 07/12/2017 الساعة : 2:03:11

محمود حميدة
مونيكا عادل
يصعب على الكثيرين فهم شخصيته، فتارة يُتهم بالغرور، وتارة يرفعه الجمهور إلى منازل الأمراء، من حيث الشكل والأسلوب وطريقة الحديث واعتزازه المفرط بذاته، في حين أنه يرى نفسه شخصًا عاديًا يفعل ما يحلو له، ولا يعبأ بتقييمات الآخرين تجاهه.

ولد «محمود حسن محمود حميدة» في 7 ديسمبر 1953 بالجيزة.

جرى حبه للتمثيل في عروقه منذ طفولته، عندما التحق بفريق التمثيل بمدرسته في مراحله التعليمية.

عمل في "الغيط" مع والده في أملاكه من الأراضي الزراعية، وكان يحصل على أجر 15 قرشًا مثله مثل باقي الفلاحين، وفق ما ذكر في برنامج "معكم"، على قناة "سي بي سي".

أوضح حميدة، خلال حواره مع برنامج "صالون أنوشكا"، إنه قرر وهو في سن الـ5 أن يكون غنيًا، ففكر في التجارة واشترى بطة وتركها حتى باضت، ثم باع البيض مؤكدا: "كسبت كتير من البيض اللي اخدته من البطة".

التحق في عام 1970 بكلية الهندسة، وبعد فترة انقطع عن دخول الامتحانات لمدة 6 سنوات متواصلة، الأمر الذي دفع والده للإشارة عليه بالذهاب إلى الطبيب النفسي، خاصة أنه كان يأتي بتصرفات غريبة وغير مفهومة، مثل رغبته في ترك البيت والذهاب للعمل في أي مهنة، بدون مبرر واضح، وكانت تلك هي المرة الوحيدة التي ذهب فيها "حميدة" إلى الطبيب النفسي، وفق ما أوضح في برنامج "100 سؤال"، مع الإعلامية راغدة شلهوب.

أول من قدمه إلى التليفزيون كان المخرج أحمد خضر، خلال مسلسل «أحمد بن ماجد»، في عام 1980، وقد لفت الأنظار بموهبته التمثيلية الفريدة.

أول ظهور سينمائي له كان في فيلم «الامبراطور» أمام الفنان أحمد زكي عام 1990، للمخرج طارق العريان، وقد ذكر أن أجره عن فيلمه هذا كان ألفي جنيه فقط، في حين حصل أحمد زكي على أجر 100 ألف جنيه، وعن ذلك قال: "لما كان حد من أصحابي يسألني خدت كام في فيلم الإمبراطور، كنت باقولهم أنا وأحمد زكي خدنا 102 ألف جنيه"، في محاولة منه لإخفاء حقيقة أجره المنخفض في تلك الفترة.

في عام 1996 أسس شركة "البطريق" للإنتاج الفني والخدمات السينمائية، وكان أبرز الأعمال الفنية التي أنتجتها شركته كان فيلم «جنة الشياطين» عام 1999، والذي قدم فيه "حميدة" دور شخص ميت طوال الفيلم، واعتبره النقاد واحدًا من أعظم مئة فيلم منذ قيام صناعة السينما في مصر حتى يومنا هذا، وقد نال العديد من الجوائز في مختلف المهرجانات التي شارك فيها.

عام 1997 قام بتأسيس وإصدار مجلة "الفن السابع" وهي أول مطبوعة عربية سينمائية متخصصة بصناعة السينما فى الشرق الأوسط.

شارك على مدار تاريخه الفني في قرابة الثمانين عملًا فنيًا، ما بين أفلام سينمائية أبرزها: "يوم من الأيام، فوتوكوبي، يوم للستات، من ضهر راجل، ريجاتا، قط وفار، نوارة، أهواك، تلك الأيام، احكي يا شهرزاد، يوم ما تقابلنا، دكان شحاتة، ملك وكتابة، آسف على الإزعاج، بحب السيما، دانتيلا، المصير، الرجل الثالث، امرأة هزت عرش مصر، حرب الفراولة، شمس الزناتي».

"أنا أبويا ماعلمنيش ببلاش عشان آجي وأقعد أتكلم معاكي كده من غير فلوس"، كانت تلك إجابته في أحد اللقاءات التليفزيونية ردا على سؤال المذيعة عن سبب ظهوره في 10 برامج خلال عام واحد، رغم أنه كان قليل الظهور إعلاميًا قبل ذلك، ليضيف أنه أول ممثل طالب بأجر مادي نظير إجراء مقابلات تليفزيونية معه.

عاش محمود حميدة العديد من قصص الحب على مدار حياته، ولكن أول حب له كان لزوجته وأم بناته "سهير"، والتي أحبها وهو في سن الخمس سنوات، وهي كانت ذات أربع سنوات، ولكنه انفصل عن حبيبته في مرحلة المراهقة، ومن ثم عاد لها مرة أخرى وتزوجها.

محمود حميدة راغدة شلهوب 100 سؤال معكم كلية الهندسة أحمد زكي فوتوكوبي ملك وكتابة شمس الزناتي صالون أنوشكا

  أهم الأخبار  

الجيش الأمريكي يعلن مقتل وإصابة 3 من جنوده في حادث شرق أفغانستان

اليوم.. نظر محاكمة المتهمين في قضية «أنصار بيت المقدس»

شركة «فيس بوك» تختبر خاصية جديدة لمتابعيها

الرئيس الأمريكي يوضح سبب وقوع تفجير نيويورك

اليوم.. الحكم على المطربة «شيما» بتهمة التحريض على الفسق

اليوم.. نظر محاكمة 30 متهما بـ«أحداث عنف المطرية»

 عدد المشاهدات: 43

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة

فيديوهات العاصمة






   

  فيديوهات العاصمة  

ads