مقترحات بدمج التعليم الأزهري بالعام.. حقوق الإنسان: يؤدي إلى توحيد القيم الثقافية.. وتربويين: غير قابل للتطبيق على أرض الواقع وليس في صالح المنظومة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

مقترحات بدمج التعليم الأزهري بالعام.. حقوق الإنسان: يؤدي إلى توحيد القيم الثقافية.. وتربويين: غير قابل للتطبيق على أرض الواقع وليس في صالح المنظومة


اضيف بتاريخ : 11/02/2018 الساعة : 4:08:25

أرشيفية
أيه حسن

سيطرت حالة من الجدل عقب تقديم مشروع قانون بدمج التعليم الأزهري بالعام من قبل المجلس القومي لحقوق الإنسان، حيث أن القانون يحقق في مضمونة توحيد نظام التعليم في مصر  بدمج التعليم الأزهرى بالعام ، والإبقاء فقط على الكليات التى تحقق الغرض من الأزهر وهو تدريس المواد الشرعية واللغة العربية.

 

وأكد عدد من الخبراء التربويين أنه لا يجوز تطبيق مثل هذا القانون، لأنه بذلك يطمس ملامح التعليم الأزهري، مؤكدين أن من الممكن تصحيح المناهج الازهرية بدلا من إلغائها.

 

تصحيح أخطاء التعليم الأزهري أفضل من إلغائه 

 

قالت فايزة خاطر، الخبير التربوي، أنه ليس من الصحيح دمج التعليم الأزهري بالتعليم العام، حيث أن الأزهر تابع لأكبر المؤسسات الإسلامية في العالم.

 

وأوضحت خلال تصريح خاص لـ"بوابة العاصمة"، أنه من الممكن تصحيح الأخطاء التي تحتوي عليها المناهج الدراسية للتعليم الأزهري ولكن لا يجوز إلغائه نهائيا، لافتة إلى أنه بدلا من دمج المناهج الأزهرية مع مناهج التعليم العام، وجود  ثوابت من شأنها دعم أسس المواطنة ونبذ العنف، والتركيز على الأخلاق والتربية السليمة بعيدا عن العصبيات.

 

وأردفت أنه في حالة دمج التعليم الزهري بالتعليم العام فيجب إلغاء المدارس الدولية والتجريبية.

 

غير قابل للتطبيق على أرض الواقع

 

أكد أيمن لطفي، خبير تربوي، أن دمج التعليم الأزهري بالعام خطوة غير قابلة للتطبيق على أرض الواقع.

 

وأضاف أن المستوى التعليمى في الأزهر ربما يفوق التعليم العام في بعض الجوانب إلا أنه لابد من تعديل مناهج الأزهر من أي أفكار متطرفة.

 

وأشار إلى أنه لابد من الارتقاء بمنظومة التعليم الأزهرى من أجل أن يظل منارة العلم  وتخريج شباب قادرين على فهم الأسس الدينية.

 

ليس في صالح منظومة التعليم

 

وقال أحمد عبد الحليم، أستاذ عقيدة إسلامية وفلسفة بجامعة الأزهر، إنه على الرغم من بعض الإتهامات التي توجه للأزهر بأنه منبع الأفكار المتطرفة إلا أنه يتم تخريج داعية مؤهل لتعليم صحيح الدين، وهذا ما لا يستطيع فعله التعليم العام.

 

وأشار أنه من الخطورة التفكير في إلغاء التعليم الأزهري أو دمجه بالعام، حيث أن الرسالة التي يقدمها التعليم العام تختلف عن تلك التي يقدمها التعليم الأزهري.

 

وتابع أن المقترحات المقدمة لإلغاء التعليم الأزهري  ليس صالح التعليم بقدر ما هو محاولات لتفكيك مؤسسة الأزهر.

 

يؤدي إلى توحيد القيم الثقافية

 

قال الدكتور ياسر محمد، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، إن تعدد أنواع التعليم في مصر يؤدي إلى اختلاف في الرؤى السياسية والفكرية للطالب.

 

وأوضح أنه من الجيد دمج التعليم الأزهري بالعام لتوحيد الصف والفكر المنهجي والثقافي، لأن التنوع يؤثر بالسلب على المجتمع.

 

وأشار إلى أن كل الدول المتقدمة تعمل بنظام التعليم الموحد، لأنه يؤدى إلى توحيد القيم الثقافية.


استاذ عقيدة أزهر تعليم ربط العام

  أهم الأخبار  

اليوم.. الجنايات تنظر محاكمة الضابط المتهم بتلقي "رشوة"

اليوم.. الحكومة الإسرائيلية تسمح بدخول المحروقات إلى قطاع غزة

اليوم.. نظر محاكمة حسن مالك وآخرين في "الإضرار بالاقتصاد"

عبور 205 سفينة مجرى قناة السويس خلال 4 أيام

اليوم.. طلاب الثانوية الأزهرية يؤدون "التفسير واللغة الفرنسية"

الداخلية الإيطالية تعلن ارتفاع عدد ضحايا كوبري جنوة

 عدد المشاهدات: 408

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة