اللقاء الأخطر مهدد بالفشل.. «ماكس ثاندر» تهدد إلغاء قمة كوريا الشمالية وترامب.. وخبراء: كيم أون لن يستغنى عن النووي دون مقابل مضمون
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

اللقاء الأخطر مهدد بالفشل.. «ماكس ثاندر» تهدد إلغاء قمة كوريا الشمالية وترامب.. وخبراء: كيم أون لن يستغنى عن النووي دون مقابل مضمون


اضيف بتاريخ : 17/05/2018 الساعة : 8:00:01

ترامب وزعيم كوريا الشمالية
أيه حسن

 تعرض اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون، لأزمة غير متوقعة، حيث وجهت بيونج يانج تهديد شديد اللهجة لواشنطن، فيما ردت الولايات المتحدة الأمريكية، على تهديد كوريا الشمالية بإلغاء اللقاء.


وواصلت كوريا الشمالية، تهديداتها بعد إنذارها الولايات المتحدة الأمريكية بإلغاء اللقاء المرتقب وألغت محادثات رفيعة المستوى مع كوريا الجنوبية المقرر عقدها اليوم، وذلك يأتي بسبب قيام الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بمناورات عسكرية مشتركة "ماكس ثاندر"، والتي أعقدتها كوريا الشمالية بروفة لغزو كوريا الشمالية واستفزاز للعلاقات الدافئة بين الكوريتين.


وأكد عدد من المحللين أن هناك احتمالات كبيرة بفشل اللقاء، وذلك لعدم وجود ثقة بين الطرفين، مؤكدين ان كوريا الشمالية لن تتنازل عن سلاحها النووي مهما تكلف الأمر.

 

كوريا الشمالية لن تستغنى عن ترسانتها النووية مقابل ضمانات مكتوبة

أكد السفير ناجي الغضريفي، خبير العلاقات الدولية، أنه لا يمكن الوثوق بأي اتفاقيات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، نظرا لعدم حكمة رئيسي البلدين.

وأوضح لـ"بوابة العاصمة"، أن تهديد زعيم كوريا الشمالية بإلغاء القمة المرتقبة مع ترامب والمقرر انعقادها 12يونيو المقبل في سنغافورة، يعيد المناوشات بين البلدين مرة أخرى، لافتا إلى أن نظام كيم لا يمكنه الاستغناء عن برنامجه النووي بالكامل مقابل ضمانات أمنية مكتوبة فقط.

وأشار إلى أن كوريا الشمالية تعتقد أن تدريبات «ماكس ثندر» بين القوات الجورية الكورية الجنوبية والقوات الجوية الأمريكية تعد بمثابة تجربة لغزو الشمال، ولذلك لن تتنازل كوريا الشمالية وتستغنى عن ترسانتها النووية خاشية أن تتحول إلي ليبيا أو العراق.

 

احتمالات كبيرة بفشل اللقاء

أكد عبد العليم محمد، أستاذ العلوم السياسية، أن هناك احتمالات كبيرة بفشل اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

وأوضح لـ"بوابة العاصمة"، أن وقوع مناورات عسكرية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية يزيد من توتر العلاقات بين كيم جونغ والرئيس الأمريكي، لافتا إلى أن ترامب يحاول أن يتلاعب ويجبر كوريا الشمالية بالتخلي نهائيا عن سلاحها النووي، وذلك أمر مستحيل حدوثه.

وأردف أنه من المتوقع أن ترد كوريا الشمالية على هذه المناورات بشكل حاسم، ولن يرضي الرئيس الأمريكي.

 

توتر العلاقات بين البلدين

قال محمد حسين، أستاذ علاقات دولية، أن تهديد كوريا الشمالية عن إلغاء القمة المرتقبة مع دونالد ترامب، سيؤجج الأوضاع من جديد بين البلدين.

وأشار إلى أن هذا التهديد قد يكون محاولة من كيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية لقياس مدى استعداد "ترامب" للانسحاب من القمة، موضحا أن فشل هذه القمة سيؤثر على الدول المجاورة الذين تعلقوا بأمال إعادة إعمار كوريا.

 وأوضح أن كوريا الشمالية تعتقد أن المناورات العسكرية بين أمريكا وكوريا الشمالية بروفة لغزو كوريا الشمالية واستفزاز للعلاقات الدافئة بين الكوريتين.

 



ترامب كيم كوريا الشمالية أمريكا السلاح النووي

  أهم الأخبار  

الأرصاد: الطقس غدًا لطيف على السواحل الشمالية.. والعظمى بالقاهرة 33

اتحاد أمهات مصر يطالب بتوفير كافة الخدمات التى يحتاجها طلاب الثانوية العامة داخل اللجان

"الأرصاد": طقس اليوم مائل للحرارة على الوجه البحري والقاهرة

ارتفاع أسعار المعدن النفيس بالأسواق

السعودية ترفع حالة الاستعداد القصوى لوصول "مكونو" لسواحل المملكة

رواد "تويتر" يدشنون هاشتاج "جمهور صلاح" قبيل نهائي دوري الأبطال

 عدد المشاهدات: 100

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة