بـ«مهارة ونظّارة وإرادة».. أشخاص نجحوا في الغطس تحت الماء ما يقرب من نصف ساعة دون تنفس
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

بـ«مهارة ونظّارة وإرادة».. أشخاص نجحوا في الغطس تحت الماء ما يقرب من نصف ساعة دون تنفس


اضيف بتاريخ : 11/09/2018 الساعة : 6:17:45

أرشيفية
منة موسى

هل حاولت حبس أنفاسك تحت الماء عندما كنت طفلاً؟ أو فكرت يومًا لما احتجت لذلك، فهناك أكسجين تحت الماء لما لا نستخدمه للتنفس، سنتمكن من ذلك إذا كان جهازنا التنفسي متأقلم مع الماء كخياشيم الأسماك، لكن رئتينا ليس كذلك، فالماء يحجب وصول الأكسجين إلى الرئة مما يعي افتراض البعض بأن الماء لا يسري إلا على اليابسة.

 

 

هل تتذكر مشهد فيلم "ايبيس"، حين كان الرجل صاحب الشخصية مغمورًا بالماء، لكنه ارتدى خوذةً خاصة، تحتوي على سائل ما مكنته من التنفس تحت الماء، هذا يبدو كدربِ من الخيال، لكن في هذه الأحيان يأمل العلم المتقدم في الأمر جديًا ويبحث في التنفس المائي حتى يتم تطبيقه بنجاحِ في الطب والفلك، ولكن يستطيع العلماء العمل على ذلك ليستطيع الناس التنفس دون الحاجة لاسطوانات الهواء.

 

 

 

أشخاص نجحوا في العيش دقائق طويلة تحت الماء

 

أليكس زيجولا من إسبانيا، الغطاس الذي حقق رقمًا قياسيًا في عام 2016 بحبسه لأنفاسه تحت الماء لمدة لا تُصدق 24 دقيقة و30 ثانية، لكن إذا حاولت كسر هذا الرقم فتذكر أن توقف الحركات التنفسية والتي تُسمى "آبنيا" لأكثر من 20 دقيقة يمكن فقط في حالة اللهث.

 

و"اللهث" هو زيادة عمق ومُعدل التنفس ويتم تأديتها قبل الغطس، هذه الطريقة تُعد خطرة برغم كونها فعّالة، ولأنها قد تؤدي إلى اختزال الأكسجين وقد تتسبب في فقدانك للوعى، لذا إذا كنت تهوى السباحة باللهث، فلا تجرب هذه الطريقة في المنزل إلا عندما تتلقى دورة مُطولة في تمرين الحجاب الحاجز، وتكبير حجم الرئة، وزيادة تمارين التأمل.

 

إذا كان أليكس قام بتحطيم رقمه في حوض السباحة العادي، فالإنجاز الذي حققه "وليام رام" يبدو أغرب بكثير، فالغطاس الكندي أول من قام بالغطس بدون بدلة غطس وبلا زعانف وبلا جهاز تنفس، وكان داخل الكهف المشهور باسمه الجالب للطمأنينة "الحفرة الزرقاء"، وهو يقبع على عمق 145 متر تحت سطح الماء، ولكن حيت تُدرك أن وليام يهوى السباحة مع سمكة القرش.

 

أما كارلوس كوستا، اختار الذهاب أبعد بدلاً من أعمق، ففي عام 2016 كسر رقمه الخاص وسبح مسافة 177 مترًا تحت سطح الماء، لم يأخذ معه إلا مهارته وإرادته ونظّارته، ومحبس الأنفس، ولتحقيق إنجازًا كهذا، ليس المطلوب منك أن فقط أن تعرف كيف تحبس أنفاسك، إذ استغرق كارلوس ثلاث سنوات حتى يتعلم كيف يحافظ على سُرعة ثابتة ويتحكم بوضع جسده تحت الماء، ويختار الطريق المُلائم للحركة.. لكن كل هؤلاء أساتذة غطس حُر كما الذين يظهرون في أفلام هوليوود.

 

 

 

ما المُدة التي يستطيع فيها شخص عادي حبس أنفاسه تحت الماء؟

 

ذكر موقع علوم أمريكي أنه قد يكون بإمكان الشخص كتم أنفاسه لمدة دقيقة من الزمن، دون تدريب على ذلك، ومع التدريب سيقضي وقت أطول، وبعض الغواصيين في البحر يستطيعون حبس أنفاسهم لمدة 5 دقايق، ويحاول العلماء تفسير هذا ولماذا العكس يحدث مع البعض ولانستطيع تحتمل قضاء أوقات أطول تحت الماء.

 

ويقول العلماء أن الرئة لديها القدرة على حفظ كمية من الهواء داخلها لمدة 4 دقائق، لكن في نقطة معينة جسمنا يجبرنا على التنشق، وتسمى هذه اللحظة "نقطة التوقف"، إلا قيام الشخص بحبس نفسه والتحامل أكتر من اللازم يكون خطيرًا في بعض الأوقات ويجعله يفقد وعيه، وحتى يستطيع الشخص لحبس أنفاسه لفترة أطول عليك أن تكون مرتاحًا وهادئًا، حتى يبطئ من عملية حرق الجسم للطاقة، وهي ما تطيل المدة.

 



الغطس الغطس دون تنفس التنفس الإصطناعي​

  أهم الأخبار  

اليوم.. ريـال مدريد أمام إسبانيول بالدوري الإسباني

"الأرصاد": طقس اليوم مائل للحرارة على الوجه البحري والقاهرة

الأمم المتحدة تتبنى قرارًا لتعزيز أداء قوات حفظ السلام

اليوم.. ليفربول يلتقي نظيره ساوثهامبتون في "البريميرليج"

محكمة إسرائيلية تمدد اعتقال جنديين بتهمة التحرش بفلسطينيات

مقاتلات التحالف تقصف معاقل الحوثيين في الحديدة غربي اليمن

 عدد المشاهدات: 85

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة